Academic Journals Database
Disseminating quality controlled scientific knowledge

Ecotourism, Marine Science and the Environment تأثير السياحة على العلوم البيئية والبحرية

ADD TO MY LIST
 
Author(s): DOUGAL CROCKETT | DORRIK STOW

Journal: Journal of King Abdulaziz University : Marine Sciences
ISSN 1012-8840

Volume: 12;
Issue: 1;
Start page: 13;
Date: 2001;
VIEW PDF   PDF DOWNLOAD PDF   Download PDF Original page

ABSTRACT
Ecotourism is the single fastest-growing sector within one of the world’s booming multinational industries, and yet its credentials are fast slipping, its links with science and the environment are often minimal. So-called ecotours are now available to the most remote parts of Earth’s wilderness . the snowfields of Antarctica and the Himalayan roof of the world . as well as some of the most popular . the pyramids of Egypt and wildlife reserves of East Africa. Even lunar tourism is now being mooted. Whereas mass tourism usually spells extreme environmental stress and ultimate disaster, ecotourism is supposedly more sensitive and environmentally friendly . but does it work and can it be sustained? The marine environment is particularly popular amongst ecotourists . remote island locations, Galapagos wildlife oddities, Australia’s Great Barrier Reef, whale-watching cruises, sea-kayaking between the tropical islands of the Kingdom of Tonga, Red Sea diving, and many many more. As marine scientists, I believe we have a responsibility to engage in a dialogue with industry and government . what is and what is not ecotourism, what is best practise, what are the environmental consequences and where is it going in the 21st century? تقدمت السياحية البيئية بصورة سريعة خلال التقدم الصناعي، وبالرغم من أن هذا التقدم لا يصدق، نظراً لأن العلاقة بين العلوم والبيئة في الكثير من الأحوال تكون محدودة. وتتوفر السياحة البيئية الآن في جميع أنحاء العالم، مثل المناطق الجليدية في الانتاركتيكا، وجبل الهيملايا، وكذلك الأماكن المشهورة مثل أهرامات مصر وحدائق الحيوانات المفتوحة بشرق افريقيا، أيضاً بدأ التفكير في عملية السياحة لزيارة القمر. وفي نفس الوقت، فإن الأعداد الكبيرة للسائحين تؤثر على البيئة ، والتي تؤدي في النهاية إلى تدميرها، ونظراً لأن السياحة البيئية أكثر حساسية ، فهي تحدث فعلاً ويمكن استمرارها. تعتبر البيئة البحرية بصفة خاصة من السياحة البيئية الشائعة ـ أماكن الجزر البعيتدة ـ جزيرة جلاباجوس ذات الحيوانات المختلفة والشعاب المرجانية باستراليا ، ورحلات مشاهدة الحيتان، والغطس في البحر الأحمر ، والعديد من هذه الأماكن السياحية. وباعتبارنا علماء في البيئة البحرية يجب علينا أن نتحمل مسئولية التحدث مع رجال الصناعة ، وتحديد ما الذي يعتبر سياحية بيئية ، وما هو العمل الأفضل، وما نتيجة ذلك على البيئة ، وإلى أين ستصل في القرن الواحد والعشرين.
Affiliate Program      Why do you need a reservation system?