Academic Journals Database
Disseminating quality controlled scientific knowledge

Structure of the Judiciary in Maghreb Central during Zayani era

ADD TO MY LIST
 
Author(s): Khaled Belarbi

Journal: Historical Kan Periodical
ISSN 2090-0449

Volume: 4;
Issue: 12;
Start page: 106;
Date: 2011;
Original page

Keywords: قضاة الدولة الزيانية | قاضي الجماعة | قاضي الحضرة | قاضي العمالات | قاضي الأنكحة | خالد بلعربي

ABSTRACT
يحفل التاريخ الزياني بالكثير من القضايا والانعطافات التي مازالت بقعة من بقع المنسي، فعلى الرغم من تصاعد الدراسات الكثيرة في حقل التاريخ الزياني خلال هذين العقدين الأخيرين، لا تزال بعض القضايا الخاصة بهذا التاريخ بعيدة عن مناطق الضوء، ومن هذا القبيل الدور الذي كان يضطلع به الجهاز القضائي في عهد الدولة الزيانية، إن هذا الموضوع لم يشغل سوى مساحة قليلة في إسطوغرافيا المغرب الأوسط، كما أنه لم يحظ بالتفاتة علمية تذكر من قبل الباحثين و المهتمين بتاريخ بني زيان من خلال دراسته دراسة مستقلة و عميقة تستوفي جميع الشروط العلمية، باستثناء بعض الإشارات الخفيفة عنه أثناء الحديث عن تاريخ الدولة الزيانية بصفة عامة. ينهض دليلاً على ذلك ما كتبه الدكتور عبد العزيز فيلالي حول "تلمسان في العهد الزياني"، وما كتبه الدكتور عطاء الله دهينة حول "المملكة العبد الوادية في عهد أبو حمو موسى الأول إلى أبي تاشفين الأول"، أو ما كتبه بوزياني الدراجي في كتابه حول "نظم الحكم في دولة بني الواد الزيانية"، قد يفسر هذا الإقصاء من دائرة اهتمامات الباحثين والمؤرخين بشح المادة التاريخية في المقام الأول، ذلك أن المصادر التاريخية الزيانية ضربت صفحا عن ذكر أخبار جهاز القضاء في حياة الدولة الزيانية ودوره في حفظ النظام، باستثناء إشارات شاحبة وردت بكيفية عفوية في هذه المصادر، وقد يكون السلطان أبو حمو موسى الثاني (تـ 791هـ/1389م) في كتابه واسطة السلوك في سياسة الملوك" قد خرج عن قاعدة الإقصاء في الوصية التي دوّنها لإبنه من بعده من مهام القاضي وكيفية إختياره بقوله: "يا بني وأما قضائك فيجب عليك أن تتخذ قضايا من فقهائك، أفضلهم في متانة الدين، وأرغبهم في مصالح المسلمين لا تأخذه في الحق لومة لائم، ولا يسمع بظلامة ظالم ولا يغتر برشا، ولا يعلق دلوه منه برشا يساوي بين الشريف والمشروف، والقوي والضعيف، عالما يتقيد الأحكام، مفرقًا بين الحلال والحرام، قاضيا بالعدل آخذا بالفصل، موجزًا في الفصل". تأسيسًا لهذه الملاحظات المصدرية سنحاول تناول موضوع الجهاز القضائي وبنياته بالمغرب الأوسط خلال العصر الوسيط، في فترة محددة وهي مرحلة حكم الزيانيين التي تبدأ من سنة 633هـ/1235م إلى غاية سنة 962هـ/1554م.
Affiliate Program      Why do you need a reservation system?